خسائر الاحتلال خلال معركة سيف القدس

اشار تقرير إسرائيلي صادر عن “معهد
أبحاث الأمن القومي” إلى أن تكاليف الحرب على غزة *تنطوي على ثلاثة أنواع من الخسائر الاقتصادية التي تكبدتها إسرائيل:*
*التكاليف العسكرية المباشرة:*
وهي التي يتم التعبير عنها بأثمان الذخيرة التي استخدمها الجيش الإسرائيلي، وتكلفة استخدام الطائرات الحربية والدبابات وغيرها، وتكلفة تجنيد وتفعيل قوات نظامية واستدعاء قوات احتياط.

*الضرر اللاحق بنشاط المرافق الاقتصادية.*
وهي التي تشمل فقدان أيام عمل، إغلاقا أو عملا جزئيا لمصانع ومتاجر وتراجع الاستهلاك.

*الأضرار التي لحقت بالأملاك إثر إطلاق قذائف صاروخية من قطاع غزة.*
وهي الأضرار بالممتلكات وبخاصة بالمباني والمركبات، ويُمنح المتضررون الحق بتعويضات من الدولة. وتُضاف إليها الأضرار بممتلكات خاصة وعامة الناجمة عن المواجهات في المدن المختلطة.

قدرت خسائر العدوان على غزة في العام 2014 بحوالي 8.7 مليار شيكل، بينها 7 مليارات خسائر عسكرية و1.7 مليار خسائر اقتصادية. *وبحسب التقرير، فإن احتساب خسائر العدوان الأخير، الشهر الماضي، سيتم إنجازه بعد عدة أشهر.*

*مقارنة بين حرب 2014 وحرب 2021*

حرب 2014 استمر 51 يوما، والحرب الأخيرة استمر 11 يوما *الجيش الإسرائيلي استخدم كمية نيران متشابهة في كلا الحربيين، ووصلت كثافة القصف الإسرائيلي في الحرب الأخيرة إلى خمسة أضعاف القصف خلال حرب 2014.*

في الحرب الأخيرة تم الإعلان عن “وضع خاص” في الجبهة الداخلية الإسرائيلية *في منطقة تبعد 80 كيلومترا عن قطاع غزة، مقابل 40 كيلومترا خلال حرب 2014.* ويعني ذلك أن الضرر خلال العدوان الأخير كان أكبر، وبخاصة أن توسيع مدى منطقة “الوضع الخاص” شملت وسط البلاد، التي يتركز فيها القسم الأكبر من النشاط الاقتصادي الإسرائيلي.

خلال الحرب الاخيرة اندلعت مواجهات في المدن المختلطة في “إسرائيل”، نتج عنها أضرار بالغة بالممتلكات والأنفس.

تكلفة يوم قتال أثناء حرب 2014 تراوحت بين 80 – 120 مليون شيكل، وتكلفة صاروخ “تمير” واحد الذي تطلقه “القبة الحديدية” لاعتراض القذائف الصاروخية هو 50 ألف دولار. *ويتوقع أن تكون تكلفة يوم قتال في الحرب الأخيرة مضاعفة.*

ما يتعلق بالأضرار اللاحقة بالممتلكات، فإن عدد دعاوى الأضرار المباشرة بلغ 4600 بعد عدوان 2014، وبمبلغ إجمالي بنحو 200 مليون شيكل، أي 44 ألف شيكل بالمعدل لكل دعوى. *وبعد انتهاء الحرب الأخيرة، أعلنت سلطة الضرائب الإسرائيلية أنه تم تقديم 5245 دعوى إلى صندوق التعويضات، وسط تقديرات بأن الأضرار ستكون أشد هذه المرة بسبب القدرة التدميرية للقذائف الصاروخية التي أطلقت من قطاع غزة.* وبحسب التقرير، فإن التقديرات الأولية هي أن معدل تكلفة الدعوى الواحدة ستكون 60 ألف شيكل، وإجمالي حجم التعويضات سيصل إلى 315 مليون شيكل.

متابعة: *رامي ابو زبيدة*

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

آخر الأخبار
جبهة النضال تندد بلقاء ‏المدعو أحمد مجدلاني ورئيس ما يسمى "لجنة التواصل مع المجتمع الاسرائيلي" التاب... بعد مشاركة ابنته بلقاءٍ مماثل..مجدلاني يستضيف لقاءً تطبيعيًا في مكتب م.ت.ف بالبيرة، واتهامات بتورطه ... بيروت من سيدة التاريخ إلى شهيدة الطوائف القائد النخالة: وساطات المصالحة بين حركتي فتح وحماس"عبثية"وغير ممكنة…والتسوية مع الاحتلال "مستحيلة" ... المحكمة الصهيونية العليا لقضية منازل الشيخ جراح..مساومة تحت النار..أيام فاصلة عبورها بوحدة الصف لأهل... ذكرى رحيل القائد الوطني والقومي الكبير المناضل الفلسطيني شفيق إبراهيم الحوت (أبو هادر) جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تقدر موقف الجزائر عاليا في دعم القضية الفلسطينية جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تهنئ الرئيس جين بينغ بالذكرى 64 لتأسيس جيش التحرير الشعبي الصيني جبهة النضال الشعبي الفلسطيني نثمن ونقدر عالياً موقف حكومة جنوب إفريقيا المندد بحصول "دولة الكيان الص... جبهة النضال الشعبي الفلسطيني تهنئ الرئيس الأسد بالذكرى 76 لتأسيس الجيش العربي السوري