خالد عبد المجيد للوقت: الدول الغربية تخفي جرائمها وتمارس سياسة التضليل والنفاق والكذب تحت ذريعة الدفاع عن حقوق الانسان والحريات

خالد عبد المجيد للوقت: الدول الغربية تخفي جرائمها وتمارس سياسة التضليل والنفاق والكذب تحت ذريعة الدفاع عن حقوق الانسان والحريات

أجرت مراسلة موقع الوقت الاخباري التحليلي مقابلة مع الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني “خالد عبد المجيد”
وفي قسوة لا مثيل لها ومنذ زمن طويل، يعاني الكثير من العرب والأفارقة من العنصرية التي تمارس ضدهم من قبل الغرب، ويستمر هذا الكابوس عليهم، فالدول الغربية تقوم بأبشع ممارستها العنصرية ضد هؤلاء الناس.

وفي النهاية تجد تلك الدول الغربية تختبئ وراء شعاراتها الوهمية التي تندد بها عن حقوق الانسان كمن يختبئ خلف اصبعه. على الرغم من تطور العلم والتكنولجيا وبالتالي تطور الثقافة والفكر، الا أنهم ثابتون على نهجهم الأعوج والمشلول عقلياً والمتخلف تاريخيا.

الى متى ستستمر معاناة هؤلاء الناس الأبرياء، ومتى يمكن أن يعيشوا حياتهم بالشكل الطبيعي؟

واليكم ما يلي نص المقابلة:

الوقت: لماذا يعارض الغربيون بشدة حقوق الإنسان من خلال رفض الدعاية الإعلامية؟

ان الدول الغربية والويات المتحدة الأمريكية تعارض حقوق الانسان في تبيان الحقيقة عبر وسائل الاعلام.

وذلك لأن الجرائم التي ارتكبتها الولايات المتحدة الأمريكية والدول الغربية والعديد من الدول، اضافة الى الملايين الذين استشهدوا وقتلوا في المعارك التي شنتها تلك الدول سواء من خلال الاستعمار القديم أو الاستعمار الجديد في أفغانستان والعراق واليمن وسوريا ولبنان وفلسطين وليبيا، اضافة الى العديد من دول العالم في أمريكا اللاتينية.

وطبق المعمول تحاول الدول الغربية اخفاء جرائمها عن العالم تحت ذريعة حقوق الانسان، وتتخذ اجراءاتها التضليلية مستخدمة وسائل اعلامها.

وهنا يأتي دورنا بأن نوظف اعلامنا بالطريقة الصحيحة لمواجهة هذه السياسة ومواجهة هذا النفاق الذي تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها والتي تدعي بشكل منافق أنها هي الحريصة وأنها العالم الحر وهي التي تقوم بحماية حقوق الانسان في الوقت الذي نرى فيه أنها ترتكب هذه الجرائم محاولة اخفاء الحقيقة عن وسائل اعلام المقاومة ووسائل الاعلام الحرة ووسائل الاعلام التي تواجه حقيقة سياسية الولايات المتحدة والكيان الصهيوني والدول الغربية.

الوقت: على أي أساس يتصرف الغربيون بشكل عنصري في أزمات مثل حرب أوكرانيا والهروب من أفغانستان؟

الدول الغربية والاستعمار القديم والحديث هي دول عنصرية فاشية قامت بارتكاب العديد من المجازر في كثير من دول العالم.

فبعد أن تقوم بارتكاب جرائمها تحاول اخفاءها لكن الحقيقة أصبحت واضحة وضوح الشمس للعالم أجمع، من خلال تطور الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي في هذا العصر بالذات عن هذه الجرائم التي ارتكبت.

هذه العنصرية التي تمارسها أمريكا في هذه البلدان ضد البشرة السوداء وضد العرب وضد المسلمين في افغانستان ودول اسلامية وعربية عديدة، أصبحت واضحة من خلال الممارسات والمواقف ومن خلال السياسات التي تنتهجها الآن الولايات المتحدة ودول أوروبا الغربية في أوكرانيا وظهر ذلك بشكل جلي في العديد من المواقف والعديد من السياسات والعديد من الخطوات الاجرامية التي تقوم بها تجاه المسلمين وتجاه العرب والأفارقة.

هذه النقطة أصبحت واضحة للعيان ونحن بدورنا علينا وضعها أمام الجميع ومواجهتم بها بكل السبل المتاحة في الوقت الذي نرى فيه هذه التجاذبات الدولية ومشاهدة هذه العنصرية تظهر يوما بعد يوم بشكل جلي للعالم أجمع.

الوقت: ما هو واجب الدول والحكومات تجاه السلوك المنافق للغرب فيما يتعلق بحقوق الإنسان الغربية؟

واجب الدول والحكومات الحرة والمستقلة التي تلتزم بالقيم الانسانية مواجهة هذا النفاق الذي يظهر بشكل واضح، الا أنه في العديد من دول العالم وخاصة بمنطقتنا في بلدان الشرق الأوسط وافريقيا وأمريكا اللاتينية الآن في مواجهة روسيا والصين.

وبالتالي على الحكومات على الصعيد العالمي وعلى الصعيد العربي والاسلامي أن تقوم وترتقي بدورها في فضح وتعرية ومواجهة هذه السياسة التي تقوم بها الولايات المتحدة الأمريكية.

ونحن في الدول العربية والاسلامية للأسف الشديد لدينا حكومات عربية متواطئة مع الكيان الصهيوني اضافة الى عدد من الدول التي أقامت العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية والاتفاقات الأمنية والعسكرية، أضف الى ذلك الجرائم التي ترتكب في بلداننا.

للأسف نحن لانراهن كثيرا على حكومات دولنا العربية وبعض الدول الاسلامية، لكننا نراهن على الشعوب ونراهن على القوى الحية ونراهن على الشرفاء وعلى مراكز الأبحاث والدراسات وعلى كل من هو شريف في هذه الأمة من أجل مواجهة التمييز العنصري والعنصرية التي تمارسها.

وهنا نلاحظ أن هناك تطوراً حقيقياً في العالم وُلد لمواجهة هذه السياسة، حتى أن هناك بداية صحوة لدى العديد من دول العالم والدول الغربية.

لكن علينا أن نقوم نحن بدور كبير في التواصل والترابط مع كل القوى والأحزاب والهيئات والمؤسسات التي تناهض العنصرية الغربية والتمييز العنصري الذي يقوم به الكيان الصهيوني ونترابط في خططنا واجراءاتنا ومواجهاتنا لهذه السياسة العنصرية في الغرب.

الوقت: من وجهة نظر الغربي لماذا يكون الرجل الأبيض الغربي أفضل من الرجل الأسود أو العربي؟

ليس من المستهجن أن تميز الولايات المتحدة الأمريكية والدول الغربية بين الرجل الأبيض والرجل الأسود أو من هم من العالم الثالث.

هذا التمييز العنصري هو متأصل في الدول الغربية وأكبر دليل على ذلك ماجرى في جنوب أفريقيا من العنصرية، عندما أتوا محتلين من أصل بريطاني واحتلوا جنوب افريقيا ومارسوا أبشع أنواع التعذيب تجاه أبناء البلد الأصليين من الأفارقة، كان نموذجا صارخا في التمييز العنصري وسياسة الدول الغربية.

لذلك نعتبر أن هذا التصرف وهذا السلوك من الدول الغربية نابع من نظرة فوقية للغرب الاستعماري، ونظرة استعمارية عبر التاريخ الطويل منذ أن استعبدوا الناس وبدؤوا يجلبونهم من افريقيا مرورا بالمجازر والجرائم التي ارتكبوها بأصحاب الأرض الحقيقيين في الولايات المتحدة الأمريكية وهم الهنود الحمر الى عصرنا هذا.

لذلك نلاحظ أن هذه السياسة العنصرية وهذا التمييز العنصري متأصل في هذه البلاد الغربية وكل الشعارات التي يطرحونها والمواقف التي يدعونها من خلال هذا النفاق السياسي تحت شعار حقوق الانسان كلها شعارات ليس لها أساس من التطبيق العملي في بلدانهم ولا يزالون يمارسون عنصريتهم رغم كل الادعاءات التي يقومون بها، وكل تصرفاتهم على مستوى العالم نابعة من هذه العنصرية الاستعمارية التي احتلت واستعمرت العديد من بلدان العالم.

خالد عبد المجيد للوقت: الدول الغربية تخفي جرائمها تحت ذريعة حقوق الانسان
السبت 1 شعبان 1443

قال رسول الله (ص): “لا فروزان ق بين عربي وأعجمي الا بالتقوى”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

آخر الأخبار
إصابة 8 مستوطنين بعملية طعن في رام الله واستشهاد المنفذ اجتماع قادة الفصائل الفلسطينية بدمشق: (نطالب الحركتين فتح وحماس بتحمل مسؤولياتهم في حوارات الجزائر..... مجلة أمريكية: هل تسيطر إيران على الضفة الغربية..ضمن "حلقة النار" ضد "إسرائيل"..؟ جنرال إسرائيلي: الحرب القادمة لا قدرة للجيش لمواجهة تهديد إيران وحلفائها وسيُؤدّي لكارثةٍ خطيرةٍ جدً... *عبد المجيد: عودة العلاقة بين حماس وسوريا يساهم في حماية حقوق شعبنا وتعزيز المواجهة للإحتلال والمخطط... "مسارات ثورة 21 سبتمبر" ندوة حوارية في العاصمة دمشق النضال والصاعقة تبحثان آخر تطورات ومستجدات الوضع الفلسطيني تعقيبا على الجولة الجديدة من الحوارات الفلسطينية في الجزائر عبد المجيد: ندعو القوى والفصائل الملتزمة... عن المأزق "الإسرائيلي"وأفق الانتفاضة الثالثة..واستغلال الإمكانات الهائلة التي تتيحها المقاومة والانت... الجزائر : فتح تقدم شروطها الاعتراف بالتزامات المنظمة وشروط «الرباعية الدولية».وحماس تطرح رؤيتها والا...